بالفيديو والصور.. لحظة إشعال النيران في جسد ابنة زعيم عصابة

بالفيديو والصور.. لحظة إشعال النيران في جسد ابنة زعيم عصابة

اعتقل سكان قرية اسمها "Rio Bravo"، أو "النهر الهائج" في أمريكا الوسطي، مراهقة اتهموها بالمشاركة في قتل سائق قبل أسبوع، فتكاتفوا على جسدها ضربا وركلا، ثم صبوا عليها البنزين وأشعلوا فيها النار.

وبحسب مانشرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، لم تذكر الصحف اسم المراهقة، البالغة من العمر16 عاما، بل اختصرت قصتها بأنها ابنة رئيس عصابة سجين حاليا في "ريو برافو" البعيدة 125 كيلومترا عن العاصمة، جواتيمالا سيتي، وأنها قد تكون شاركت فعلا بقتل سائق 68 عاما، لرفضه دفع "إتاوة" شهرية للعصابة الناشطة منذ عامين في المنطقة.

حيث جروها غاضبين إلى الشارع العام، وظلوا يضربونها بطريقة متوحشة في جسدها ولكما بالأيدي، وركلا بالأرجل، وداسوها بأقدامهم وهي تتلوى على الأرض، وبعضهم شدها من شعرها وهي تصرخ، ثم قام أحدهم بسكب البنزين على جسدها وإشعال النيران فيها.

وانتقم الأهالي من المراهقة وقتلوها حرقا بذنب أبيها المسئول عن العصابة الممتهنة السرقة وقطع الطرق والسطو المسلح، حيث عندما تعرف إليها بعض السكان حتى اعتقلوها وأحرقوها انتقاما من أبيها".

يذكر أن جثة المحروقة تركت "مكومة" ومتفحمة على الأرض لساعات "ولو لم تأت سيارة إسعاف لتنقلها، لبقيت على الطريق حتى اليوم التالي"، حيث أن الحادثة البشعة حدثت على مرأى من الشرطة التي منعها الحارقون من التدخل، وتركوا الجثة وغادروا.






اذا اعجبتك الوصفة شاركها مع الاصدقاء بالضغط على احد الازرار ...


اخترنا لك ...
loading...

تسمية 2

loading...

المشاركات الشائعة